تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (6)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (13)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (27)
    • صورة و خبر (27)
    • تحقيقات (2)
    • سيد الاعتدال (45)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (19)
    • قسم الإعلانات (8)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (47)
    • قسم البيانات (7)
    • قسم النشاطات (60)
    • قسم الفيديو (71)
    • مؤتمرات (28)

إصدارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • كتب (39)
    • النشرة الشهرية (0)

لغات أخرى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (51)
    • English (102)
    • France (86)
    • עברית (36)

مرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

 

 
  • القسم الرئيسي : تعاريف .

        • القسم الفرعي : سيد الاعتدال .

              • الموضوع : السيد محمد علي الحسيني إياكم اتباع أسلوب التكفير والتخوين والسبّ والشتم ومقاطعة الآخرين أو تعنيفهم، بل اجعلوا الحوار باباً ومدخلاً .

السيد محمد علي الحسيني إياكم اتباع أسلوب التكفير والتخوين والسبّ والشتم ومقاطعة الآخرين أو تعنيفهم، بل اجعلوا الحوار باباً ومدخلاً

"أخاطبكم وأخاطب نفسي وأذكركم وأذكر نفسي بأنه مهما عظمت الاختلافات الدينية وزادت الانقسامات السياسية، وتعالى منسوب الخصومات الدنيوية مع الآخر، فإياكم اتباع أسلوب التكفير والتخوين والسبّ والشتم ومقاطعة الآخرين أو تعنيفهم، بل اجعلوا الحوار باباً ومدخلاً إليهم، ولتكن إقامة الحجة على الآخر من خلال النقاش العقلاني والتواصل الحضاري القائم على الحوار، فالله رفيق يحب الرفق في الأمر كله، لا يكون الرفق في شيء إلّا زانه ولا ينزع من شيء إلّا شانه".

#قبسات_اقوال_د_السيد_محمد_علي_الحسيني

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2018/03/28   ||   القرّاء : 47698



 

 


في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 Telegram

 0096170659565

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

البحث :


  

جديد الموقع :



 أمن واستقرار ومستقبل البشرية والأديان في التعايش السلمي وقبول الآخر

 عاشوراء نداء الوحدة ورص صفوف الأمة الإسلامية

 بقلم امين عام المجلس الاسلامي العربي التقارب بين الأديان في فكر الإمام الصدر

 العلامة الحسيني السنة والشيعة من منبع واحد وأي اتجاه معاكس لا يتفق ويتناغم مع الأصل

 mohamad ali el husseini musulmans, chrétiens et juifs ne sont pas trompés et égarés

  I command you at this time when the spread of hatred extremism and intolerance to defend tolerance moderation and acceptance of others and live in love and peace

 السيد محمد علي الحسيني حذارِ من الألقاب والتوهّم بها فالحج نعمة ومسؤولية وسلوك إيماني وليس للمباهاة

 العلامة الحسيني في نداء الجمعة يؤكد أن الإسلام بريء ومتضرر من المتطرفين ويدعو إلى العمل من أجل حملة فكرية مضادة للحملات الضالة

 العلامة الحسيني معزيا بالسبسي قامة وطنية فقدته الأمة العربية

 امين عام المجلس الاسلامي العربي السيد الحسيني عرفة موقف من مواقف يوم القيامة فأدركوها بكثرة العبادات والطاعات

مواضيع متنوعة :



 شهر رمضان مدرسة التسامح

 علامه حسینی: گفتگو و مدارا با دیگران یک دستور الهی و ضرورتی انسانی است

  את מחמד עלי אלחוסיני הכרתי לראשונה את מחמד

 الدكتور محمد علي الحسيني عبر جريدة الإتحاد الإماراتية مبادرة التسامح تبث الأمل والتواصل

 يشارك في لقاءات ومؤتمرات العلامة الحسيني الى بروكسل وباريس

 Mohamad Ali El Husseini prône la moderation et l'ouverture

 Nous avons l’immense plaisir de vous adresser a cette occasion afin d’avoir une idée sur le livre intitulé connaitre le vrai islam Cordialement Par Mohamad Ali El-Husseini

 حلقة الغش من برنامج مكارم الأخلاق للسيد د محمد علي الحسيني

 Dr Mohamad Ali ElHusseini rencontre Rabbi Zalman Kastel et appelle à l activation des valeurs de tolérance entre musulmans et juifs

 توجه وفد من المجلس للحج

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 5

    • الأقسام الفرعية : 21

    • عدد المواضيع : 688

    • التصفحات : 55199213

    • التاريخ : 18/09/2019 - 13:23

 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

Phone (LB) : 009611455701 || للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
P.O.BOX : 25-5092 GHOUBEIRY 1 - BEIRUT - LEBANON || ص.ب : 25-5092 الغبيري 1 - بيروت - لبنان