تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (8)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (13)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (68)
    • صورة و خبر (31)
    • تحقيقات (3)
    • سيد الاعتدال (46)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (23)
    • قسم الإعلانات (8)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (56)
    • قسم البيانات (14)
    • قسم النشاطات (62)
    • قسم الفيديو (108)
    • مؤتمرات (39)
    • التقريب بين المذاهب الإسلامية (29)
    • كتب (41)

لغات أخرى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (56)
    • English (115)
    • France (101)
    • עברית (38)

البحث :


  

في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 Telegram

 0096170659565
 00966566975705

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

جديد الموقع :



 التطرف العلماني والديني وجهان لعملة واحدة بقلم امين عام المجلس الاسلامي العربي العلامة السيد محمد علي الحسيني

 البند 4 من برنامج اضاءات على وثيقة مكة موقف الإسلام من التنوع الديني شرح السيد محمد علي الحسيني

 الصحابة وأمهات المؤمنين والموقف الثابت بقلم السيد محمد علي الحسيني

 الاختلاف والتنوع مشيئة إلهية من الحكمة تقبلها والتعايش معها شرح البند 3 برنامج اضاءات على وثيقة مكة لسماحة السيد محمد علي الحسيني

 البند 2 من شرح وثيقة مكة رفض التفاضل والعنصرية بکل أشکالها

 المنبر الديني أمانة ومسؤولية يقلم السيد محمد علي الحسيني

 الإمام موسى الصدر كان قطباً من أقطاب الحوار بين الأديان وعلماً في التقريب بين المذاهب الإسلامية

 المجلس الاسلامي العربي ينبه الى خطورة الاوضاع في العراق ويدعو الى تحمل المسؤولية و اخماد الفتنة

 البند 1 من وثيقة مكة البشر متساوون في إنسانيتهم وهم من أصل واحد

 العلامة الحسيني في نداء الجمعة من الرياض الاسلام ينهي عن الاسراف والتبذير ويرفض البخل والتقتير فلا إفراط ولاتفريط

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 السيد محمد علي الحسيني الحج فريضة عظيمة ومناسكه تعكس قيم الإسلام المبنية على التعاون والتسامح والمغفرة

 كتاب: السنة والشيعة و الجامع المشترك. تاليف: د.السيد محمد علي الحسيني.

 كتاب: الحجامة في الشرع والطب alhjamah fi alshra' waltb تأليف:السيد محمد علي الحسيني اللبناني

 El Husseini emphasizes the need for continuous dialogue and communication between religions to reflect a message of love and peace to the world.

 كتاب: صفات وآداب القاضي في الشرع الإسلامي تأليف: محمد علي الحسيني اللبناني

 دكتر سيد محمد على حسینی لبنانى در کنفرانس با هم علیه تروریسم در بروکسل خواستار تشکیل یک پیمان اسلامی مسیحی یهودی شد

 العلامة الحسيني :وثيقة الأخوة الإنسانية.. إنجاز تاريخي وإنساني للإمارات

 الأمير تركي بن طلال خلال تقديمه درع الشكر والتقدير للحسيني: السيد الحسيني أحد منارات الفكر التي نعتز بها ووجوده إضافة نوعية لسجل الندوات عبر الأعوام الماضية

 مشروعنا السياسيّ في لبنان

 المجلس الإسلاميّ العربيّ يفتتح بيت القرآن لتجويد وتدريس القرآن الكريم

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 3

    • الأقسام الفرعية : 21

    • عدد المواضيع : 873

    • التصفحات : 198950010

    • التاريخ : 1/10/2022 - 05:48

 

 
  • القسم الرئيسي : بيانات ونشاطات .

        • القسم الفرعي : خطب الجمعة .

              • الموضوع : السيد د. محمد علي الحسيني عبر نداء الجمعة لا إکراه في الدين عنوان التسامح الديني مشاكلنا الاقتصادية في بلادنا العربية لاتحل بالتصريحات .

السيد د. محمد علي الحسيني عبر نداء الجمعة لا إکراه في الدين عنوان التسامح الديني مشاكلنا الاقتصادية في بلادنا العربية لاتحل بالتصريحات

أكد السيد د.محمد علي الحسيني أن الفساد الاداري تراكم الديون والهدر المالي ومشاكلنا الاقتصادية عامة لا تُحل ابدا بالتصريحات ولا بالمؤتمرات..
ونبه الحسيني الى ان الاوضاع الاقتصادية في بلادنا العربية دخلت مرحلة الانهيار ومؤشرات الافلاس خطيرة والتقارير تتحدث عن نسبة عالية منّا تحت خط الفقر!
الواجب يدعو الى الاعلان عن حالة طوارئ اقتصادية


ثم لفت الحسيني ان العالم الاسلامي بما فيه العالم العربي على وجه الخصوص، تسوده حالة ملفتة للنظر من حيث فرض وإجبار اتجاهات و أنماط عقائدية و فکرية (إيديولجية) معينة، وهو مايتعارض مع تعاليم و أفکار و مبادئ ديننا الحنيف الذي يحث على التفکر و التدبر و عدم الأخذ أو التسليم بالأمور من مظاهرها الخارجية.
وأشار الحسيني اليوم في منبر #نداء_الجمعة من بيروت إلى أن الإسلام المتسامح لم يأت من أجل فرض المزيد من القيود و الأصفاد، لأنه عندما أشرق بنوره على الإنسانية المعذبة قبل أربعة عشر قرنا، فإن العالم کله کان يغرق في يم من الظلام و الجهل والضياع، وکان المنطق السائد هو استعباد الإنسان لأخيه الإنسان و إجباره على ما لايحب و يرغب فيه
واعتبر الحسيني أن الحديث النبوي الشريف:”الدين هو الحب و الحب هو الدين” عميق جدا في معانيه ومعبر عن معان و مبادئ و أفکار لايمکن أبدا حصرها أو تحديدها في أطر محددة، لذلك لم يأت الإسلام المتسامح ليفرض نفسه من الأعلى وبالاعتماد على مبدأ القوة و الإکراه والفرض، بل جاء ليخاطب النفوس والأرواح و يحاکي العقول ويستنطقها و يجادلها من أجل التوصل إلى الحقيقة وکشف الحقائق وخفايا الأمور، ومن هنا فإن الآية الکريمة 265 من سورة البقرة التي تقول:”لاإکراه في الدين قد تبين الرشد من الغي” تٶکد و تثبت لکل لبيب و فطن، أن الإسلام لايريد فردا يقسر نفسه و يجبرها على القبول بالإسلام و القناعة به، ف” نوم على يقين خير من صلاة في شك”، هکذا خاطب أمير المٶمنين علي أبن أبي طالب(ع) المسلمين بشکل خاص والإنسانية بشکل عام وهو يعلمهم ويلقنهم أبجديات الإيمان و معناها، تبين بکل وضوح بأن الإسلام لايرغب أبدا في أفراد يدخلون فيه عن قسر أوإکراه أو عدم قناعة، بل يحاجج بمنطقه العقلاني و الاستقرائي البشرية و يدعوها لجادة الحق و الصواب، بعد الإقرار بالحق و تقبله و ليس بإجبار النفس أو العقل على أمر هو في حل أو غنى منه.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2018/08/13   ||   القرّاء : 151939



 

 


 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
Phone (LB) : 009611455701 | | WhatsApp (Beirut): 0096170659565 | | WhatsApp (Riyadh): 00966566975705