تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (10)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (15)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (122)
    • صورة و خبر (40)
    • تحقيقات (3)
    • سيد الاعتدال (46)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (23)
    • قسم الإعلانات (8)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (59)
    • قسم البيانات (17)
    • قسم النشاطات (61)
    • قسم الفيديو (127)
    • مؤتمرات (51)
    • التقريب بين المذاهب الإسلامية (29)
    • كتب (47)

لغات أخرى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (78)
    • English (132)
    • France (116)
    • עברית (38)

البحث :


  

في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 Telegram

 0096170659565
 00966566975705

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

جديد الموقع :



 كتب العلامة السيد محمد علي الحسيني عن الفلسفة المشائية والإشراقية

 كتب العلامة السيد محمد علي الحسيني عن فقه الإطعام

 العلامة السيد محمد علي الحسيني ملخص بحثه عن فقه الرؤيا والمنام

 العلامة الحسيني شارك في اعلان رسالة سراييفو للسلام

 El Husseini Mohamad a participé à Conférence de parlementaires et de chefs religieux pour promouvoir la coexistence Message de paix à Sarajevo

 علامه حسینی در کنفرانس نمایندگان پارلمان و رهبران مذهبی در راستای ترویج همزیستی و صلح در سارایوو شرکت نمود

  Mohamad Ali El Husseini participated in Conference of parliamentarians and religious leaders to promote coexistence and peace in Sarajevo

 مقتطف من كلمة سماحة امين عام المجلس الاسلامي العربي في برلمان البوسنة في مؤتمر اعلان رسالة سراييفو للسلام.

 أمين عام المجلس الاسلامي العربي عبر منبر نداء الجمعة شعبان شهر النفحات النوارنية

 لقاء أمين عام المجلس الاسلامي العربي السيد محمد علي الحسيني ملك مملكة البحرين حمد بن عيسى آل خليفة

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 Biographie de Dr.Mohamad Ali El-Husseini

 تقرير مصور عن العلامة الحسيني ينال شهادة الدكتوراه في اسطنبول تقديرا لمساهماته العلمية ونشاطه في نشر ثقافة التسامح والتعايش السلمي والتعددية الدينية

 سخنان عالم بزرگوار جناب سید محمد علی حسینی به مناسبت میلاد پیامبر اکرم (ص)

 الاختلاف والتنوع مشيئة إلهية من الحكمة تقبلها والتعايش معها شرح البند 3 برنامج اضاءات على وثيقة مكة لسماحة السيد محمد علي الحسيني

 كتب العلامة السيد محمد علي الحسيني عن رويبضة التواصل الاجتماعي يفتون بما لا يعلمون

 السيد د محمد علي الحسيني إحياء عاشوراء بالتبرع بالدم ولايجوز سفكه بالتطبير

 البند 4 من برنامج اضاءات على وثيقة مكة موقف الإسلام من التنوع الديني شرح السيد محمد علي الحسيني

 Sayed Mohamad Ali El Husseini from Rome’s Conference: To protect religious pluralism, preserve it and insure its liberty, we need to have the spirit of peaceful coexistence, tolerance towards the beliefs of others and not to compel the others.

 الامين العام في المملكة العربية السعودية

 العلامة الحسيني يشارك في اللقاء الحواري الاسلامي المسيحي بدعوة من سفارة الإمارات

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 3

    • الأقسام الفرعية : 21

    • عدد المواضيع : 1036

    • التصفحات : 266221136

    • التاريخ : 1/03/2024 - 14:33

 

 
  • القسم الرئيسي : بيانات ونشاطات .

        • القسم الفرعي : مقالات .

              • الموضوع : كتب العلامة السيد محمد علي الحسيني الامام موسى الصدر نقطة تحول في تاريخ لبنان .

كتب العلامة السيد محمد علي الحسيني الامام موسى الصدر نقطة تحول في تاريخ لبنان

الامام موسى الصدر نقطة تحول في تاريخ لبنان

 

السيد محمد علي الحسيني

 

عرف لبنان عبر تاريخه حقبات صعبة، من مرحلة سيئة إلى أسوأ منها وشهد حروباً ونكسات، لكن الله سخر لهذا البلد الطيب رجالاً جعلهم مصابيح الدجى وسط الظلمات الحالكة، ففي ستينيات وسبعينيات القرن الماضي جاء من أقصى المدينة رجل يسعى الى الخير والصلاح والإصلاح، هو الامام السيد موسى الصدر العالم المنفتح والحكيم الذي كان ظهوره بلسماً للفقراء وصوتاً للمحرومين، فقام بدور عظيم جداً في وقت كان لبنان يعيش زوبعة على كل المستويات، وعمل على التقريب بين المذاهب وحمل هم الوحدة الإسلامية، كما عمل على التواصل مع دار الفتوى والانفتاح ومد الجسور مع عموم علماء المسلمين، خصوصاً السنة داخل لبنان وعلى مستوى العالم العربي، مع التأكيد أن المذهب الشيعي ينتمي إلى المذاهب الإسلامية، وهو أصل فيها، فكانت له عدة زيارات إلى الأزهر وإلى المملكة العربية السعودية لنشر رسالة عظيمة مفادها أن وظيفة الدين واحدة لدى المذاهب والأديان والتي تهدف إلى ترسيخ القيم الأخلاقية وتفاعل الحضارات الإنسانية وخدمة البشرية.

 

الامام الصدر صوت المحرومين وأمل المضطهدين

تصدر الإمام موسى الصدر المشهد في لبنان في أواخر الخمسينيات وتحسس الوضع الاجتماعي البائس آنذاك، فبذل جهوداً كبيرة كان قريباً فيها من كل فئات المجتمع، ولم يكتفِ بالخطب الدينية على المنابر، بل تحرك من وحي معاناة الشعب وانطلق من أرضية صلبة قوامها شد أواصر الأخوة بين المواطنين مهما كانت مذاهبهم وأديانهم للقضاء على التسول والتشرد، وقد نجح فعلاً بمعية المطران غريغوار حداد، واستمر على النهج نفسه وساهم في نشر العلم ومحاربة التخلف والجهل وتشجيع تعليم البنات من خلال إنشاء مدرسة داخلية للبنات، بل وأنشأ مدرسة فنية للتمريض، ناهيك عن إنشاء مؤسسة اجتماعية لإيواء اليتامى وذوي الحالات الاجتماعية الصعبة وتعليمهم. كما كان يطمح الى أن يكون لبنان نموذجاً مميزاً للتعايش بين الأديان والمذاهب باعتباره يتشكل من كل هذا النسيج، لذلك كان يدعو باستمرار الى محاربة العنصرية وأهمية الانفتاح على الآخر. وكان موقفه من الحرب الأهلية في لبنان واضحاً فقد دعا إلى وقفها، وكانت رؤيته للتغيير رؤية عميقة، وكان مؤمناً بأن التغيير عمل وطني يقوم على قاعدة وطنية عريضة أساسها المحرومون من كل الطوائف من دون تمييز أو إقصاء لطائفة أو مذهب أو دين.

 

تأسيس المجلس الشيعي الأعلى ودور الصدر

كان الامام السيد موسى الصدر شخصية من الصعب أن تتكرر، منفتحاً على الجميع ورسخ قيم التعايش المشترك والوحدة الوطنية، فحاضر في الكنائس والجامعات وانفتح على سائر الأديان وقرب البعيد وتواصل مع القريب فكان نموذج العالم الذي كرّس مفهوم الدين يندمج مع الوطن والوطن يندمج مع الدين، إلى أن نجح في تأسيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى وأعلن سماحته عن برنامج عمله الذي تضمن تنظيم شؤون الطائفة وتحسين أوضاعها الاجتماعية والاقتصادية، والقيام بدور إسلامي كامل فكراً وعملاً وجهاداً، وعدم التفرقة بين المسلمين والسعي إلى التوحيد الكامل، مع تعاون الطوائف اللبنانية كافة لحفظ وحدة لبنان، وممارسة المسؤوليات الوطنية والقومية والحفاظ على استقلال لبنان وحريته وسلامة أراضيه، إضافة إلى محاربة الجهل والفقر والتخلف والظلم الاجتماعي والفساد الخلقي.

 

ولدى تأسيسه المجلس كان للإمام دور إيجابي ونادر ومميز مع الدول العربية من خلال التواصل مع قادتها ومد الجسور وتفعيل آليات الحوار، فزار مصر والتقى الرئيس جمال عبد الناصر والملك خالد في المملكة العربية السعودية، وعمل باجتهاد وكان همه التقريب بين المذاهب الإسلامية، لذلك تواصل بصورة مباشرة مع شيخ الأزهر ومشايخه وعلماء السعودية لترسيخ الوحدة الإسلامية وتعزيزها.

 

إن السيد موسى الصدر يشهد له تاريخ لبنان والمنطقة على أنه رجل الحكمة والتسامح والانفتاح، فقد وقف جنباً إلى جنب مع مفتي الجمهورية اللبنانية للتأكيد على الاحترام والتكامل، كما ستظل خطواته ومبادرته مع الكنيسة المسيحية وعلاقاته مع البطاركة والمطارنة ودخوله الكنائس متميزة، من دون أن ننسى دوره الوطني مع أطياف المجتمع اللبناني كافة والتأكيد أن لبنان وطن لكل أبنائه فهو القائل بأن لبنان لا يقوم إلا بجناحيه الإسلامي والمسيحي.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2023/08/22   ||   القرّاء : 19763



 

 


 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
Phone (LB) : 009611455701 | | WhatsApp (Beirut): 0096170659565 | | WhatsApp (Riyadh): 00966566975705