تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (8)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (13)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (68)
    • صورة و خبر (31)
    • تحقيقات (3)
    • سيد الاعتدال (46)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (23)
    • قسم الإعلانات (8)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (56)
    • قسم البيانات (14)
    • قسم النشاطات (62)
    • قسم الفيديو (108)
    • مؤتمرات (39)
    • التقريب بين المذاهب الإسلامية (29)
    • كتب (41)

لغات أخرى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (56)
    • English (115)
    • France (101)
    • עברית (38)

البحث :


  

في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 Telegram

 0096170659565
 00966566975705

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

جديد الموقع :



 التطرف العلماني والديني وجهان لعملة واحدة بقلم امين عام المجلس الاسلامي العربي العلامة السيد محمد علي الحسيني

 البند 4 من برنامج اضاءات على وثيقة مكة موقف الإسلام من التنوع الديني شرح السيد محمد علي الحسيني

 الصحابة وأمهات المؤمنين والموقف الثابت بقلم السيد محمد علي الحسيني

 الاختلاف والتنوع مشيئة إلهية من الحكمة تقبلها والتعايش معها شرح البند 3 برنامج اضاءات على وثيقة مكة لسماحة السيد محمد علي الحسيني

 البند 2 من شرح وثيقة مكة رفض التفاضل والعنصرية بکل أشکالها

 المنبر الديني أمانة ومسؤولية يقلم السيد محمد علي الحسيني

 الإمام موسى الصدر كان قطباً من أقطاب الحوار بين الأديان وعلماً في التقريب بين المذاهب الإسلامية

 المجلس الاسلامي العربي ينبه الى خطورة الاوضاع في العراق ويدعو الى تحمل المسؤولية و اخماد الفتنة

 البند 1 من وثيقة مكة البشر متساوون في إنسانيتهم وهم من أصل واحد

 العلامة الحسيني في نداء الجمعة من الرياض الاسلام ينهي عن الاسراف والتبذير ويرفض البخل والتقتير فلا إفراط ولاتفريط

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 مؤتمر جنيف والتحصين ضد الإرهاب

 العلامة الحسيني يشارك في حفل إفطار بدعوة من السفارة الإماراتية ببيروت

 لسماحة السيد محمد علي الحسيني برنامج اضاءات على وثيقة مكة

 العلامة السيد محمد علي الحسيني لا يمكن الإنجراف خلف الفوضى داخل الدولة والتسبب في نشر الفوضى والضياع

 فريق العربي الرياضي يحرز المرتبة الثانية في دورة

 علامه حسینی: گفتگو و مدارا با دیگران یک دستور الهی و ضرورتی انسانی است

 الجانب الفكري من رؤية 2030

 Sayed Mohamad Ali El Husseini participated, concluded with a common prayer by the believers of divine religions.

 El Husseini, lors d'une rencontre avec l'équipe de football « Alarabi» : Le grand profit c’est L'éthique sportive

 كتاب: معرفة الكتاب المبين تأليف: السيد محمد علي الحسيني اللبناني

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 3

    • الأقسام الفرعية : 21

    • عدد المواضيع : 873

    • التصفحات : 198951312

    • التاريخ : 1/10/2022 - 06:02

 

 
  • القسم الرئيسي : بيانات ونشاطات .

        • القسم الفرعي : قسم الفيديو .

              • الموضوع : البند 2 من شرح وثيقة مكة رفض التفاضل والعنصرية بکل أشکالها .

البند 2 من شرح وثيقة مكة رفض التفاضل والعنصرية بکل أشکالها


 نتوقف مع شرح البند الثاني لوثيقة مكة المكرمة الذي نص على رفض العبارات والشعارات العنصرية والتنديد بدعاوى الاستعلاء البغيضة التي تزينها أوهام التفضيل المصطنعة فأکرم الناس أتقاهم لله يقول تعالى: (يا أيها الناس إنا خلقناکم من ذکر وأنثى وجعلناکم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أکرمکم عند الله أتقاکم  إن الله عليم خبير)  کما أن خير الناس أنفعهم للناس

إن أکثر ما يغذّي المشاعر السلبية للإنسان ويدفعه لاتخاذ مواقف غير متزنة لا تتوافق مع اعتباره الإنساني يتمثل بكل وضوح في آفة التعصب ولو راجعنا التاريخ الإنساني المتعلق منه بالحروب والمواجهات الدموية التي کلفت البشرية الکثير من الأحقاد لوجدنا أنها کانت تستند وتقوم على أساس دعاوى بشأن أفضلية العرق أو الدين والسعي لفرض ذلك على الأمم والأديان الأخرى

إن ذلك التعصب العرقي أو الديني والطائفي لم ينته بل لا يزال يشکّل تهديدا وخطرا يحدق بالتعايش الإنساني وقبول الآخر واحترامه   وما يثير المزيد من القلق وجود أسلحة الدمار الشامل لدى العديد من الدول واحتمال اللجوء إليها في حال تفاقم الاختلافات ووجهات النظر على إثر حدوث تطورات ومستجدات تستند على خلفية عنصرية أو دينية  کما رأينا ذلك جليا مع الأزمة الأوکرانية الراهنة  لذلك فإنه وللأسف لابد من القول إن هذا التهديد والخطر لا يزال محدقا بالبشرية ولا يهدّد أمنها واستقرارها بل حتى وجودها  

إن الإسلام أيها الأحبة  رفض العنصرية بقوة ولم يقبل بالتفاضل على أساس اللون والعرق وما إليه بل إن الله تعالى قد بيّن للبشرية بأن اختلاف الألوان واللغات هي من النعم الإلهية على البشرية وليست من أجل التمييز السلبي فانظروا إلى الخطاب الإلهي الجميل عندما يقول المولى عزوجل:(ومن آياته خلق السماوات والأرض واختلاف ألسنتکم وألوانکم إن في ذلك لآيات للعالمين)  کما أن الرسول الأکرم قد أکد على الموضوع والمعنى نفسه في أحاديثه الشريفة  عندما قال"ليس منا من دعا إلى عصبية  وليس منا من قاتل على عصبية  وليس منا من مات على عصبية"

وإن رفض الإسلام للعنصرية بکلّ أشکالها وأنواعها لم يکن مجرد رفض نظري أو من أجل الدعاية الإعلامية حاشاه الإسلام من ذلك وبإلقاء نظرة على التعايش السلمي الذي حظي به أتباع الديانات في العصور الإسلامية المختلفة  فإن ذلك يؤكد تلك الحقيقة

البند 2 من شرح العلامة السيد محمد علي الحسيني ل وثيقة مكة البند 2 رفض التفاضل والعنصرية بکل أشکالها

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2022/09/09   ||   القرّاء : 3580



 

 


 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
Phone (LB) : 009611455701 | | WhatsApp (Beirut): 0096170659565 | | WhatsApp (Riyadh): 00966566975705