تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (11)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (15)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (129)
    • صورة و خبر (40)
    • تحقيقات (4)
    • سيد الاعتدال (46)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (23)
    • قسم الإعلانات (8)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (60)
    • قسم البيانات (17)
    • قسم النشاطات (61)
    • قسم الفيديو (130)
    • مؤتمرات (52)
    • التقريب بين المذاهب الإسلامية (29)
    • كتب (48)

لغات أخرى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (81)
    • English (132)
    • France (116)
    • עברית (38)

البحث :


  

في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 Telegram

 0096170659565
 00966566975705

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

جديد الموقع :



 في مجلة لتعارفوا حوار فكري حصري مع الأمين العام للمجلس الإسلامي العربي

 أمين عام المجلس الاسلامي العربي في خطبة عيد الفطر عيد الفطر هو يوم الجوائز

 العلامة السيد محمد علي الحسيني فقه العيد

 القدر ليلة المغفرة الكبرى العلامة السيد محمد علي الحسيني

 العلامة السيد محمد علي الحسيني فقه زكاة الفطر

 العلامة السيد محمد علي الحسيني فقه ليالي العشر وليلة القدر

 الامين العام للمجلس الاسلامي العربي العلامة السيد محمد علي الحسيني تشريع الصيام في الإسلام

 أمين عام المجلس الاسلامي العربي في مؤتمر بناء الجسور بين المذاهب الاسلامية الذي عقد في مكة المكرمة

 في مؤتمر بناء الجسور بين المذاهب الإسلامية في مكة العلامة السيد محمد علي الحسيني العودة إلى جوهر الدين خير سبيل لإعادة توحيد الصفوف

 علامه سيد محمد على حسینی: سند اخوت اسلامی حجتی بر مسلمانان و کشتی نجات آنان است

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 العلامة السيد محمد علي الحسيني : العودة إلى الإسلام الصحيح وتوحيد المسلمين السبيل الوحيد لمواجهة مخططات الصراع الطائفي

 أعمال حج التمتع دروس من الحج لسماحة السيد محمد علي الحسيني

 Homosexuality and the opinions of the monotheistic religions from it Mohamad Ali ElHusseini

 امين عام المجلس الاسلامي العربي السيد الحسيني عرفة موقف من مواقف يوم القيامة فأدركوها بكثرة العبادات والطاعات

 العلامة السيد محمد علي الحسيني عن فقه القرآن

 الحسيني نلتقي مع البوذيين على اساس الانسانية

 السيد محمد علي الحسيني لنبنى الحوار القائم على احترام الأسس والمبادئ

 العلامة السيد محمد علي الحسيني فقه شهر رمضان

 Sayed Mohamad Ali El Husseini participated, concluded with a common prayer by the believers of divine religions.

 السيد د محمد علي الحسيني من الخطأ الكبير جعل ذكرى عاشوراء ذات بعد ثأري

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 3

    • الأقسام الفرعية : 21

    • عدد المواضيع : 1054

    • التصفحات : 272656485

    • التاريخ : 16/04/2024 - 01:26

 

 
  • القسم الرئيسي : بيانات ونشاطات .

        • القسم الفرعي : مقالات .

              • الموضوع : كتب العلامة السيد محمد علي الحسيني عن الفلسفة المشائية والإشراقية .

كتب العلامة السيد محمد علي الحسيني عن الفلسفة المشائية والإشراقية

الفلسفة المشائية والإشراقية

 

العلامة السيد محمد علي الحسيني

- شكَّل مصطلح «الفلسفة» جدلا كبيرا، وكثرت فيه التفاسير، وكما يقال: «ما لا يدرك كله لا يترك كله»، ومن هنا نؤكد أن الفلسفة تعني: حب الحكمة، والغوص في مفاهيم الأشياء وإدراك جوهرها، والكلمة يونانية مركبة من كلمتين الأوّلى: «Philos» وتعني «حب» والثانية: «sophia» وتعني «الحكمة»، فتكون الفلسفة هي «حب الحكمة».

- في هذا المقال اخترنا أهم المدارس الفلسفية، وهما: المدرسة المشائية، والمدرسة الإشراقية، وهما منهجان يختلفان في أسلوب معالجة الأفكار؛ فالمشائية تعتمد على العقل، وتنتقل من المقدمات العقلية المعلومة للحصول على النتيجة المجهولة، معتمد على التجربة والبحث العقلي، في حين أن المدرسة الإشراقية تعتمد على الجهاد النفسي لتنوير القلب والوصول به إلى بر الأمان.

- الفلسفة المشائية إحدى التوجهات الفلسفية التي تركز على العقل في البحث عن المعرفة وكشف الحقائق من خلال البحث العلمي والدراسة والتجربة والمشي العقلي بالمقدمات العلمية للوصول إلى الدليل. وإن أصول هذه المدرسة يعود إلى الفيلسوف اليوناني «أرسطو» الذي طوّر فكرة المشي والانتقال من المقدمات العقلية المعلومة إلى النتيجة، والتجوال كوسيلة لاكتشاف المعرفة الحقيقية. ومن هنا، توسعت هذه الفكرة لتشمل مجموعة متنوعة من المفكرين والفلاسفة على مر العصور. ولقد استفاد علماء الأمة الإسلامية من هذه المدرسة، واعتمدوا عليها في تطوير وتبيين المفاهيم الفلسفية في إطار العقيدة الإسلامية. ومن هنا نتوجه لمعرفة موقف الإسلام الذي يقوم أساسا على التفكر والتدبر واستخدام العقل للوصول إلى الحق، وهناك الكثير من الآيات القرآنية والروايات عن ضرورة التدبر والقياس العقلي؛ كما حصل مع سيدنا إبراهيم -عليه السلام- عندما أعمل القياس منطلقا من المقدمات العقلية للوصول إلى النتائج؛ قال تعالى: {فَلَمَّا جَنَّ عَلَيْهِ اللَّيْلُ رَأَىٰ كَوْكَبًا ۖ قَالَ هَٰذَا رَبِّي فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لَا أُحِبُّ الْآفِلِينَ}.

- للعقل مكانة عظيمة في الشرائع على رأسها الشريعة الإسلامية التي تقيد كل التكاليف الإلهية بالعقل، فغير العاقل غير مكلف، والعقل هو الأساس الذي يترتب عنه الجزاء من الثواب والعقاب. ومن بين أقطاب علماء المسلمين الذين تأثروا بالفلسفة المشائية، المفكر الأندلسي الكبير ابن رشد «أفيرويس» الذي قدم العديد من الأفكار والنظريات في الفلسفة المشائية، وخاصة في مجالات الأخلاق والتعليم. كما نجد أيضًا الفيلسوف الأندلسي الآخر ابن تفيل المشهور بمؤلفه «حاشية على منهاج الطلاب» والذي ناقش فيه مفاهيم فلسفة المشي، وكذا الشنقيطي.. فهؤلاء وغيرهم من علماء المسلمين كيعقوب بن إسحاق الكندي، وأبي نصر الفارابي، ونصير الدين الطوسي، والميرداماد، وابن رشد الأندلسي، وابن باجة الأندلسي.. كل هؤلاء سعوا إلى تطوير المعرفة في العالم الإسلامي من خلال تبنِّيهم للأفكار الفلسفية المشائية وتطبيقها على العقيدة الإسلامية.

- لا شك أن الفلسفة الإشراقية في قبال المدرسة المشائية تهدف إلى المكاشفة الروحية والتجرد وإلقاء الضوء على الجوانب الروحية والأخلاقية والفلسفية للإنسان، ساعية إلى تطهير القلب من أدران الذنوب انطلاقا من الحديث: «من أخلص لله أربعين صباحا ظهرت ينابيع الحكمة من قلبه على لسانه»، فإخلاص العبودية تصقل النفوس من أوساخ التعلّقات الدنيويّة بالرياضة الروحية، لتشرق العلوم والمعارف والحكمة في القلوب، لتطّلع على حقائق الأشياء. ومن المهم الإشارة إلى أن الفلسفة العرفانية تؤكد على أهمية تطوير الذات والسعي للحصول على المعرفة الحقيقية والمعنوية عبر جلاء القلب وانعكاسه لنور الحقيقة.

- ما يميز الفلسفة الإشراقية أنها تربط الجسد والروح معا لتحقيق التوازن والكمال. أما شيخ وزعيم المدرسة الإشراقية فهو شهاب الدين السهروردي «549-587 هـ»، وقد عمل على تسخير هذه المفاهيم التي يمكننا أن نستفيد منها في حياتنا اليومية، من خلال تطوير أنفسنا والسعي لتحقيق التوازن الداخلي والروحي، وفهم جوهر القيم الأخلاقية وإظهار العدل والإنصاف في التعامل مع الآخرين.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2024/03/01   ||   القرّاء : 6947



 

 


 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
Phone (LB) : 009611455701 | | WhatsApp (Beirut): 0096170659565 | | WhatsApp (Riyadh): 00966566975705