تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (8)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (11)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (6)
    • مقالات (10)
    • صورة و خبر (15)
    • تحقيقات (2)
    • سيد الاعتدال (26)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (11)
    • قسم الإعلانات (8)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (31)
    • قسم البيانات (5)
    • قسم النشاطات (60)
    • قسم الفيديو (53)
    • مؤتمرات (12)

إصدارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • كتب (39)
    • النشرة الشهرية (0)

لغات أخرى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (42)
    • English (85)
    • France (76)
    • עברית (34)

مرئيات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

 

 
  • القسم الرئيسي : بيانات ونشاطات .

        • القسم الفرعي : خطب الجمعة .

              • الموضوع : العلامة الحسيني: لنجعل من الحج و عيد الأضحى سبيلا لتجسيد الأخوة و الوحدة الإسلامية .

العلامة الحسيني: لنجعل من الحج و عيد الأضحى سبيلا لتجسيد الأخوة و الوحدة الإسلامية

العلامة الحسيني: لنجعل من الحج و عيد الأضحى سبيلا لتجسيد الأخوة و الوحدة الإسلامية

 

الله أکبر، الله أکبر، الله أکبر، الله أکبر کبيرا و سبحان الله بکرة و أصيلا.

الحمدلله رب العالمين، يارب العزة و الرحمة و المغفرة اکتب الصحة و السلامة لحجاج بيتك الحرام الذين شهدوا لك بالوحدانية و لنبيك الأمين بالرسالة وقد جاؤوك "من کل فج عميق" حيث خلفوا وراءهم أوطانهم و خلانهم، وأعمالهم وهم يحدوهم الطمع في مغفرتك و الرغبة في رحمتك و الفوز برضوانك وقد أخبرهم نبيك الأکرم صلى الله عليه و وآله  وصحبه وسلم أنهم وفدك إليك، إن دعوك أجبتهم، وإن استغفروك غفرت لهم، و وعدتهم على لسان نبيك أيضا الذي لاينطق إلا بالحق أنه:"من حج لله عزوجل فلم يرفث ولم يفسق، رجع کيوم ولدته أمه"، فبعزتك وجلالك اغفر لهم و ارحمهم وعافهم واعفو عنهم و من عليهم بأن يصبحوا أصحاب البشرى و الکرامة و الزلفى ولقنا وإياهم حجا مبرورا و سعيا مشکورا و ذنبا مغفورا.

أيّها المؤمنون، في العيد معان کثيرة منها الأخوة بين المؤمنين، وهذه الأُخوة لاتتجلى ولا تتجسد بين المسلمين في يوم من الأيام کما تتجلى و تتجسد في أيام العيد، حيث يقول الله عزوجل:"هو الذي خلقکم من نفس واحدة"، أي من خصائص واحدة حيث فطرکم فطرة واحدة في الحقيقة و الواقع "فطرة الله التي فطر الناس عليها" وقد جاء في الحديث الشريف:"يا داود ذکر عبادي بإحساني إليهم فإن النفوس جبلت على حب من أحسن إليها و بغض من أساء إليها"، ولذلك فإن الله سبحانه و تعالى ماأمرنا أن ندعوه إلا ليستجيب لنا، وماأمرنا لنتوب إليه إلا ليتوب علينا، وماخلقنا من نفس واحدة إلا لنتعاون و نتحابب و نتزاور و نعضد بعضنا البعض ، وقد جاء في الحديث القدسي:"وجبت محبتي للمتحابين في، والمتجالسين في، والمتزاورين في، والمتحابون في جلالي على منابر من نور يغبطهم عليها النبيون يوم القيامة"، ومن هنا، فإن المعنى الأول من معاني العيد الأخوة بين المؤمنين، إذ لاينبغي أن يبقى بينهم من خصومة و لا شقاق ولا تدابر ولا هجران، فالعيد فيه عودة إلى طريق الله و هداه وفيه عودة إلى تطبيق ماأمر الله به، حيث العودة إلى صلة الرحم.

أيها المؤمنون، إن الله تعالى و نبيه الأکرم"ص"، إذ قدما کل هذه التوصيات و النصح بشأن الأخوة و التعاضد، فإنه يجب علينا أن نعلم بأن کل ذلك من أجل تهيئة الأرضية المناسبة و الملائمة للوحدة بين المسلمين في کافة أنحاء العالم، وقد أمرنا سبحانه و تعالى في محکم کتابه المبين:"واعتصموا بحبل الله جميعا ولاتفرقوا"، وقال سبحانه و تعالى أيضا:"وإنّ هذه أمتکم أمة واحدة وأنا ربکم فأعبدون"، کما لفت عزوجل أنظارنا و حذرنا بالقول:"ولاتنازعوا فتفشلوا و تذهب ريحکم".

أيّها الإخوة المؤمنون، لقد علمنا کيف أن الله سبحانه و تعالى أمرنا و نبيه الأکرم"ص" بالأخوة و التحابب و التراحم بيننا و کذلك ببناء الوحدة الراسخة التي تؤکد وحدة صفنا و کلمتنا و إطاعتنا لأولي الأمر منا، فإننا نجد من الواجب أن نجسد للعالم کل ذلك في موسم الحج هذا و في عيد الأضحى، ونجعل من شعيرة الحج وسيلة من أجل تجسيد ماقد أمرنا الله تعالى به و طالبنا به رسولنا الأمين"ص"، حيث أن الله عزوجل عندما أمر المسلمين من کل أرجاء العالم بالحج، فإنه أراد أن يؤکد على عامل الأخوة والوحدة بين المسلمين و ليس خلافه، ومن هنا، فإننا نرى بأنه من صميم الواجب الشرعي للمسلمين جميعا أن يجسدوا التزامهم بما أمرهم الله تعالى و نبيه"ص" به وأن يجسدوا الوحدة و التآخي و التآلف بأفضل مايکون وأن لايسمحوا لأي کان بالتدخل و التأثير السلبي على هذه المسألة الحساسة.

أيها الإخوة المؤمنون، ونحن نستقبل عيد الاضحى المبارك فإنه لايسعنا إلا أن نتقدم بأسمى آيات التبريك لحجاج بيت الله الحرام و أن يتقبل الله سعيهم و يثيبهم في الدنيا و الآخرة، کما أننا نهنئ و نبارك للمملکة العربية السعودية ملکا و حکومة و شعبا على الخدمات الکبيرة و الجهد و العناء الواضحين الذي يبذلونه ضيوف الرحمن عن طيب خاطر وخصوصا من حيث التسهيل الکبير لهم لتأدية مناسکهم بکل يسر، داعين من الله تعالى أن ينعم بخفي ألطافه على هذه المملکة المبارکة وأن يسدد خطى قادتها الميامين و ملکها المخلص للعرب و المسلمين و الخادم الأمثل للحرمين الشريفين أقول هذا وأستغفر الله لي و لکم وآخر دعوانا أن الحمدلله رب العالمين و الصلاة و السلام على نبيه الکريم و على آله وصحبه أجمعين.

العلامة الدكتور السيد محمد علي الحسيني

امين عام المجلس الإسلامي العربي .

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2017/08/31   ||   القرّاء : 102255



 

 


في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 Telegram

 0096170659565

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

البحث :


  

جديد الموقع :



 السيد الحسيني يلتقي الفريجي ويؤكد على أهمية الحوار بين الأديان لاستتباب السلام العالمي

 العلامة الحسيني يشارك في مؤتمر الوحدة الاسلامية في مكة مكرمة ويشدد على أهمية المؤتمر لمواجهة الفئات الضالة

 الحسيني انعقاد القمة الخليجية في الرياض ضرورة قومية لمواجهة خطر التدخلات الايرانية

 المجلس الإسلامي العربي يشيد بمواقف الملك سلمان في قمة مجلس التعاون الخليجي التطرف الإيراني ينشر الإرهاب في منطقتنا العربية

 الحسيني لصحيفة عكاظ مجلس التعاون يحفظ أمن واستقرار لبنان

 الحسيني و جمعة ويؤكدان على ضرورة التقارب بين المسلمين

 مؤتمر الوحدة الإسلامية يهدف لنشر الوسطية ونبذ الطائفية الحسيني السعودية تسعى لوحدة الصف ولم الشمل دون تمييز

 العلامة الحسيني خلال منتدى تعزيز السلم في أبوظبي حلف الفضول نموذج تاريخي خالد لإرساء سبل التعاون وحماية السلم الأهلي التعددية الدينية لازمة حضارية، تحريفها واستخدامها على غير حقيقتها أمر مرفوض شرعا وقانونا

 العلامة الحسيني يشارك في فعاليات منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة في أبو ظبي

 السيد د محمد علي الحسيني عن ابوظبي ومؤتمر حلف الفضول...والتعددية الدينية والسلم الأهلي

مواضيع متنوعة :



 أنشودة المجلس الإسلاميّ العربيّ

 صدر كتاب نداء الإسلام 1 للعلامة السيد محمد علي الحسيني

 Cleric Saye Mohamad Ali El Husseini from the French Ministry of Foreign Affairs: We are fighting intellectual security and political war against extremism and terrorism.

 كتاب: نحو إسلام معتدل تأليف: د. السيّد محمّد عليّ الحُسينيّ

 الإهتمام بالقضايا العربية والإسلامية:

 كتاب: معرفة الكتاب المبين تأليف: السيد محمد علي الحسيني اللبناني

 الكذب مفتاح الخبائث عنوان حلقة برنامج من مكارم الاخلاق للسيد د محمد علي الحسيني

 الأقوال اللافتة لرجل الاعتدال السيد محمد علي الحسيني ، يلخص به رسالة الأديان

 السيد د محمد علي الحسيني اللقاءات المباشرة مع علماء اتباع الديانات تترجمة ذلك إلى العيش معاً بسلام وأمان وتسامح ومحبة ووئام

 Sayed Mohamad Ali El Husseini gets PhD. in Istanbul appreciate for his contributions scientific and activity in the dissemination of a culture of tolerance and peaceful coexistence and religious pluralism

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 5

    • الأقسام الفرعية : 21

    • عدد المواضيع : 539

    • التصفحات : 34685085

    • التاريخ : 12/12/2018 - 15:26

 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

Phone (LB) : 009611455701 || للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
P.O.BOX : 25-5092 GHOUBEIRY 1 - BEIRUT - LEBANON || ص.ب : 25-5092 الغبيري 1 - بيروت - لبنان