تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (9)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (8)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (198)
    • قسم الصور (3)
    • تحقيقات (5)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (250)
    • قسم الإعلانات (14)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (45)
    • قسم البيانات (295)
    • قسم النشاطات (70)
    • قسم الفيديو (35)
    • مؤتمرات (6)

إصدارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • كتب (42)
    • النشرة الشهرية (0)

فارسى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (44)

English

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • English (72)

France

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • France (69)

עברית

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • עברית (30)

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

 

 
  • القسم الرئيسي : تعاريف .

        • القسم الفرعي : مقالات .

              • الموضوع : بقلم العلامة الحسيني:لابديل عن الاسلام الوسطي المعتدل (2 ـ 2) .

بقلم العلامة الحسيني:لابديل عن الاسلام الوسطي المعتدل (2 ـ 2)

 

العلامة السيد محمد علي الحسيني "حفظه الله" المرجع السياسي للشيعة العرب.

 

لابديل عن الاسلام الوسطي المعتدل

(2 ـ 2)

 

*السيد محمد علي الحسيني

 

هل يمکن إخضاع التطرف او المغالاة في الاسلام لطائفة محددة؟ هل هناك ثمة من يملك مايکفيه من الادلة الشافية واللازمة لحصر التطرف والغلو بمذهب او مذهبين من دون المذاهب الاسلامية الاخرى؟ يقينا ان اجابتنا القاطعة والجازمة للسؤالين هو النفي، ذلك أن الجوهر الاساسي لموضوع التطرف والغلو في الاسلام مرتبط  بطريقة واسلوب تلقي المباني الشرعية من آيات قرآنية او أحاديث نبوية شريفة وکيفية فهمها واستيعابها وإعادة توجيه ذلك للمتلقي.
وليس بالامکان أيضا حصر التطرف او الغلو في الاسلام بعصر او فترة او مرحلة زمنية معينة، ذلك ان الغايات والاهداف السياسية والفکرية والعقائدية بالاضافة الى الظروف والاوضاع والملابسات التي کانت ترافق ذلك، کانت تلعب هي الاخرى دورا بارزا في بلورة النظرة او الفهم الضيق الاحادي الجانب للمباني الشرعية"والتي هي اساس وجوهر التطرف"، بيد اننا يجب ونحن نؤکد على المراحل او الفترات الزمنية من التأکيد أيضا على أن التطرف والغلو کأساس او مبنى عام لم يکن من السهل ابدا منحه بطاقة تأ‌هل للبروز في الساحة في وقت کان الامن والاستقرار سائدين وکان هنالك نظام حکم قوي ومنيع، غير اننا في نفس الوقت نجد أنفسنا ملزمين بالاشارة الى الفرق مابين التطرف والغلو(کمسألة سلبية فيها إضرار بالدين نفسه وبالصالح العام)، وبين الاجتهادات والتأويلات الفکرية والفقهية التي يدلو بها العديد من الفقهاء والمجتهدين والتي في حقيقة وواقع أمرها لاتهدف الى إلحاق أي ضرر او ماشابه  بالدين او الصالح العام، إذ ان الغايات والمقاصد الشريرة والعدوانية التي تکمن خلف التطرف او المغالاة، لانجدها تتماشى مطلقا مع الحالة الثانية.
وقد کان للتطرف والغلو في الاسلام أبعادا عامة وخاصة، عامة ترتبط بتحديد نوع العلاقة مابين الاسلام والاديان الاخرى، وخاصة تتعلق بتحديد العلاقة مابين المذهب الذي ينتمي إليه المتطرف و بين بقية المذاهب الاسلامية الاخرى، وفي کلتي الحالتين، نجد ان السلبية هي الاطار العام الذي يحدد نوع وجوهر العلاقة ويرسم لها الاتجاهات والسياقات التي ستنطلق او تسير من خلالها، ولو دققنا النظر في العديد من الآيات القرآنية الکريمة نظير:( لااکراه في الدين قد تبين الرشد من الغي) سورة البقرة ٢٦٥، و(ادع الى سبيل ربك بالحکمة و الموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي احسن) سورة النحل ١٢٥، و(قل هذا سبيلي أدعو الى الله على بصيرة) سورة يوسف ١٠٨، و( ولاتجادلوا أهل الکتاب إلا بالتي هي احسن إلا الذين ظلموا منهم و قولوا آمنا بالذي أنزل إليکم وإلهنا وإلهکم واحد ونحن له مسلمون) سورة العنکبوت ٤٦، و( يا أيها الناس إنا خلقناکم من ذکر وأنثى وجعلناکم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أکرمکم عند الله أتقاکم) سورة الحجرات ١٣، و(ان هذه امتکم امة واحدة وانا ربکم فأعبدون) سورة الانبياء ٩٢، وآيات قرآنية أخرى کثيرة لامجال لحصرها ضمن مقالنا الوجيز هذا، لوجدنا ان کل هذه الآيات هي آيات محکمة والآية المحکمة مثلما وصفها العلي القدير في القرآن نفسه:  (هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله إلا الله والراسخون في العلم يقولون آمنا به كل من عند ربنا وما يذكر إلا أولوا الألباب) سورة آل عمران 7، ولاريب من أن تأکيد الله عزوجل بهذه الصورة على هکذا سياق من الآيات کان فيه أبلغ الحکمة واقوى العبر للناس کافة سيما العلماء منهم، إذ ان الآيات التي اوردناها الى جانب آيات أخرى کثيرة تشدد  وبحرص واضح على مبادئ التسامع والحوار والتعايش السلمي والصفح وإلتزام أهون الطرق واسلمها لضمان أمن وسلامة المجتمعات وقبلها ضمان الغايات والاهداف الرشيدة التي أرسلت هذه الآيات الکريمة من أجلها. ان سعي مختلف التيارات والاتجاهات المتطرفة لحرف او تجيير الآيات والاحاديث النبوية الشريفة من أجل أهدافها الشريرة هو سعي قديم قدم الانسان ذاته وان إلقاء نظرة على التأريخ الاسلامي يدل بوضوح على هذه الحقيقة وفي کل الاحوال فإن هذا الاستثناء کان بمثابة الزبد الذي يذهب جفائا أما مايصلح للناس فهو الذي يلبث في الارض.
أننا کمرجعية سياسية للشيعة العرب، ومنذ اليوم الاول لإعلاننا لإطروحة المجلس الاسلامي العربي، قد سعينا بکل ماأوتينا من جهد للتأکيد على حقيقة ان الاصل في الاسلام هو الإعتدال والوسطية وان محاولة تغيير هذه الحقيقة التي هي بمثابة سنة من سنن الله سبحانه وتعالى، هي محاولة ستقبر عاجلا ام آجلا وستدفن کغيرها من المحاولات الشريرة في مزبلة التأريخ، غير أننا نرى أيضا بأن السعي الدائب والمستميت من جانب أطراف معروفة بعدائها و تقاطعها مع الامة العربية من أجل إذکاء التيارات المتطرفة ومدها بأسباب البقاء والاستمرار، يرتکز من أساسه على أهداف عدوانية من أجل مصالح واجندة خاصة على حساب العرب، واننا ندعو وبقوة أبناء أمتنا العربية من مختلف المذاهب والطوائف الاسلامية الى فتح أعينهم والانتباه جيدا لذلك وتفويت الفرصة على أعدائهم وجعل مصالح واهداف أمتهم ووطنهم العربي فوق کل أعتبار آخر. إننا إذ نشدد على أنه لابديل للأسلام الوسطي المعتدل ونرکز عليه بقوة، لأننا ندرك بجلاء أن ديننا السمح قد نال المکانة والمنزلة الرفيعة بسبب مباشر من المبادئ الانسانية النبيلة التي دعا ويدعو إليها وان دخول الامم والشعوب الکثيرة في ديننا الحنيف وتشرفها بنور الاسلام قد کان من خلال الروح السمحة والمرنة للإسلام.

*المرجع السياسي للشيعة العرب.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2010/07/05   ||   القرّاء : 48517



 

 


في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

البحث :


  

جديد الموقع :



 Master of moderation A documentary about the biography of Dr. Mohamad Ali El Husseini

 المجلس الإسلامي العربي يرحب بزيارة الراعي إلى السعودية الراعية الدائمة للبنان إرهاب ايراني في البحرين ردا على صفعة الحريري ... وولايتي يكشف أسلوب طهران في المقايضة

 مملکة الاعتدال والوسطية و التسامح تستقبل البطريرك الراعي

 فيديو ونص المقابلة السياسية المهمة عبر قناة اورينت مع أمين عام المجلس الإسلامي العربي سماحة العلامة د .السيد محمد علي الحسيني

 Sayed de la modération Un documentaire sur la biographie du Dr. Mohamed Ali El Husseini

 العلامة الحسيني يستنكر اغتيال المناضل الأحوازي الكبير أحمد مولى ابو ناهض : محاولة يائسة من المخابرات الإيرانية لتصفية قضية الأحواز العربية

 حزب الله ميليشيا مرتزقة جوالة تستهدف العرب وتقصف المملكة بصاروخ من اليمن

 المجلس الإسلامي العربي يؤيد مواقف ملك البحرين لتعزيز التعاون الخليجي وتحصين الأمن القومي العربي : زيارة الحريري إلى السعودية ضرورية لحماية لبنان في مواجهة الضغوط الإيرانية وتداعيات العقوبات الاميركية وبارك للجزائر بذكرى اندلاع ثورتها

 سيد الإعتدال ...وثائقي يسرد سيرة ومسيرة العلامة د.السيّد محمّد عليّ الحُسينيِّ الامين العام للمجلس الاسلاميِّ العربيِّ

 مرجع شيعي لبناني السيد محمد علي الحسيني لوكالة الاناضول: تركيا والسعودية تمنعان تقسيم الدول العربية

مواضيع متنوعة :



 الحسيني لموقع 14 آذار: نصرالله لم يجروء أن يعِد بإنتصار... وعلى الشيعة اللبنانيين أن يكونوا عوناً وعيناً لبلدان الخليج

 اقام المجلس الاسلامي العربي فرع البقاع مأدبة غداء تكريما للعمال بعيدهم .

 العلامة الحسيني : نختلف مع حزب الله حول ولاية الفقيه والتبعيّة لطهران

 العلامة الحسيني يشجب و يدين بشدة إطلاق النيران على سکان أشرف الصامدين

 Cleric Saye Mohamad Ali El Husseini from the French Ministry of Foreign Affairs: We are fighting intellectual security and political war against extremism and terrorism.

 Discours de Sayed El Husseini devant l'association française: Le modèle français, comme un exemple de la diversité, doit être appliquée en Orient

 Mohamad El Husseini a rencontré Paulo casaca en Belgique

  استنكر القسم السياسي في المجلس الاسلامي العربي التصريحات المتكررة الصادرة من بعض المسؤولين الايرانيين والتي وصلت إلى حد المساس بسيادة ووحدة مملكة البحرين الشقيقة وانتمائها الاسلامي العربي

 العلامة الحسيني : دور العبادة مقدسة يحرم الاعتداء عليها واستهداف المساجد يفتح الباب للفتن ويعرض الامة للخطر

 العلامة السيد محمد علي الحسيني يلتقي الجالية العربية والاسلامية في باريس

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 7

    • الأقسام الفرعية : 20

    • عدد المواضيع : 1209

    • التصفحات : 54775469

    • التاريخ : 24/11/2017 - 00:02

 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

Phone (LB) : 009611455702 || للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
P.O.BOX : 25-5092 GHOUBEIRY 1 - BEIRUT - LEBANON || ص.ب : 25-5092 الغبيري 1 - بيروت - لبنان