تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (9)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (8)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (198)
    • قسم الصور (3)
    • تحقيقات (5)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (250)
    • قسم الإعلانات (14)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (45)
    • قسم البيانات (295)
    • قسم النشاطات (70)
    • قسم الفيديو (35)
    • مؤتمرات (6)

إصدارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • كتب (42)
    • النشرة الشهرية (0)

فارسى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (44)

English

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • English (72)

France

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • France (69)

עברית

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • עברית (30)

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

 

 
  • القسم الرئيسي : تعاريف .

        • القسم الفرعي : مقالات .

              • الموضوع : بقلم العلامة الحسيني:فلسطين من دون نفوذ الولي الفقيه .

بقلم العلامة الحسيني:فلسطين من دون نفوذ الولي الفقيه

 العلامة السيد محمد علي الحسيني"حفظه الله" المرجع السياسي للشيعة العرب


فلسطين من دون نفوذ الولي الفقيه

*السيد محمد علي الحسيني.


لاغرو من أن القضية الفلسطينية کانت ولازالت أهم قضية محورية واساسية لدى العرب بوجه خاص والمسلمين بوجه عام، وقد دفع العرب ضريبة باهظة من دمائهم واموالهم وحاضرهم ومستقبلهم من جراء خوضهم صراع مصيري"غير متکافئ في أغلب الاحيان مع الصهيونية وحلفائها الاستراتيجيين، ولأجل ذلك، فإن العرب ليس بإمکانهم أبدا وفي أصعب الظروف وأعقد الاوضاع والمواقف نسيان هذه القضية او المساومة عليها لغرض إنهائها وتفريغها من محتواها القومي والاسلامي العميق.
لقد شهدت القضية الفلسطينية تعاطفا ومؤزارة متباينة من جانب مختلف القوى السياسية والفکرية العربية والاسلامية وحتى العالمية، وقد کان لکل طرف قسط او مساحة محددة تحرك عليها، لکن النقطة التي يجب أن نقف عندها، أن کل هذه القوى والتيارات السياسية والفکرية کان دورها يقف بشکل او آخر في قالب محدد أي لايصبح الدور اساسيا وفاعلا بحيث يؤثر على عموم الساحة الفلسطينية ذلك ان کل هذه القوى والتيارات قد أدرکت بأن صاحب الحق والخيار الاساسي في حسم القضية هو الشعب العربي الفلسطيني وان جل وافضل ماتقدمه الاطراف الداعمة والمساندة للقضية الفلسطينية يجب أن لاتتعدى حدود وإطار إحترام ذلك الخيار وعدم تجاوزه بأي حال من الاحوال وفرض وصاية او ماشابه على قضية شعب عانى ويعاني الامرين من عدو لدود وحاقد له منذ العقود الاولى من الالفية الماضية.
ان الدخول الاستثنائي وغير الطبيعي لنظام ولاية الفقيه عبر تشکيلاته الاستخباراتية والامنية والفکرية الى الساحة الفلسطينية وفرض تواجد لافت للنظر لها على الساحة الفلسطينية بحيث أخل بشکل او بآخر بالمعادلة السياسية وألحق ضررا بالغا بجوهر القضية وآفاقها المستقبلية، حيث أن هذا النظام قد دخل اساسا الى الساحة الفلسطينية ليس من أجل مصالح وحقوق الشعب الفلسطيني وليس أيضا من أجل مايطبل ويزمر له في ابواقه الاعلامية من حيث دعمه ومساندته للأمة الاسلامية في کل مکان بالعالم، وانما هو قد دخل هذه الساحة ليخوض غمار صراع جديد من أجل فرض أجندته"الخاصة" على الکيان الصهيوني وليس محو هذا الکيان کما يدعي، وان هذا النظام ومن خلال زرعه بذور الفرقة والشقاق داخل الساحة الفلسطينية قد أثبت للعالم أجمع وللعرب بشکل خاص، بأنه بارع وماهر في زرع الفتن والقلاقل ولايملك شروى نقير في سبيل حل وحسم أية قضية من المنظورين الاسلامي و الانساني.
ان نظام ولاية الفقيه ومن خلال الدور الذي مارسه على طول وعرض الساحة العربية بشکل عام والفلسطينية منها بشکل عام، سعى ويسعى لإستخدام نفوذه ويده"الطويلة"في العمق العربي من أجل مصالحه الخاصة و امنه القومي وانه وکما قد توضح من خلال تقارير استخبارية خاصة إستعداده المفرط لمساومة اوراق الضغط هذه بسلة حوافز يمنحها له الغرب وبدعم والحاح اسرائيلي، إذ ان نظام ولاية الفقيه يحاول شق وحدة الصف الفلسطيني وبعثرة الجهد المبذول من جانب مختلف القوى والفصائل الفلسطينية وصولا الى فرض وصاية(مؤقتة) عليه من أجل بلوغ أهدافه الاستراتيجية التي يحلم بها في ظل النظام الدولي الجديد والذي تؤکد تقارير وبحوث استراتيجية عديدة بأن هذا النظام يحاول جهد إمکانه إستخدام نفوذه على الساحة العربية بشکل عام والفلسطينية بشکل خاص من أجل مساومة الکيان الصهيوني وتقاسم النفوذ الاطراف الدولية الاخرى على حساب العرب.
اننا کمرجعية سياسية للشيعة العرب، قد حذرنا مرارا وتکرارا من مساعي نظام ولاية الفقيه ومن نفوذه المشبوه في طول وعرض الساحة العربية ولاسيما الفلسطينية منها بوجه خاص ودعونا أشقائنا العرب في کل مکان للوقوف بوجه مخططات والاعيب هذا النظام والحد منها بمختلف الطرق والسبل المتاحة واننا ندعوهم مرة أخرى وفي ظل الاوضاع الدولية الجديدة البالغة التعقيد الى الوقوف بجدية ضد نفوذ هذا النظام والعمل الجدي على قطع أياديه وبتر أصابعه من اوطانهم.

*المرجع السياسي للشيعة العرب.www.arabicmajlis.org

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2010/05/29   ||   القرّاء : 50741



 

 


في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

البحث :


  

جديد الموقع :



 Master of moderation A documentary about the biography of Dr. Mohamad Ali El Husseini

 المجلس الإسلامي العربي يرحب بزيارة الراعي إلى السعودية الراعية الدائمة للبنان إرهاب ايراني في البحرين ردا على صفعة الحريري ... وولايتي يكشف أسلوب طهران في المقايضة

 مملکة الاعتدال والوسطية و التسامح تستقبل البطريرك الراعي

 فيديو ونص المقابلة السياسية المهمة عبر قناة اورينت مع أمين عام المجلس الإسلامي العربي سماحة العلامة د .السيد محمد علي الحسيني

 Sayed de la modération Un documentaire sur la biographie du Dr. Mohamed Ali El Husseini

 العلامة الحسيني يستنكر اغتيال المناضل الأحوازي الكبير أحمد مولى ابو ناهض : محاولة يائسة من المخابرات الإيرانية لتصفية قضية الأحواز العربية

 حزب الله ميليشيا مرتزقة جوالة تستهدف العرب وتقصف المملكة بصاروخ من اليمن

 المجلس الإسلامي العربي يؤيد مواقف ملك البحرين لتعزيز التعاون الخليجي وتحصين الأمن القومي العربي : زيارة الحريري إلى السعودية ضرورية لحماية لبنان في مواجهة الضغوط الإيرانية وتداعيات العقوبات الاميركية وبارك للجزائر بذكرى اندلاع ثورتها

 سيد الإعتدال ...وثائقي يسرد سيرة ومسيرة العلامة د.السيّد محمّد عليّ الحُسينيِّ الامين العام للمجلس الاسلاميِّ العربيِّ

 مرجع شيعي لبناني السيد محمد علي الحسيني لوكالة الاناضول: تركيا والسعودية تمنعان تقسيم الدول العربية

مواضيع متنوعة :



 السيد الحسيني لـ”السياسة”: حزب الله ليس لبنانياً ولا يمثل الشيعة إنه يقاتل في سورية دفاعاً عن الظالم

 زار مسؤول العلاقات العامة في المجلس الاسلامي العربي على راس وفد من قيادة فرع البقاع مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في مخيم الجليل بعلبك والتقى امين سر حركة فتح العقيد نايف عثمان.

 Speech by Cleric Mr. Mohamed Ali El-Husseini in the conference on "Global Tolerance" in Paris

 العلامة الحسيني :نرى في جولة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز أنها استثنائية وتصب في خدمة قضايا الامتين الاسلامية والعربية

 "عام العروبة".. شعار العام القادم للمجلس الإسلامي العربي

 "المجلس الاسلامي العربي" أيد مواقف رئيس الجمهورية ورحب بالموقف العربي من الحوار مع النظام الإيراني

 العلامة الحسيني: تحرك الشعب اللبناني ضد حزب الله وشيك

  استنكر سماحة العلاّمة السيّد محمد علي الحسينيّ، التفجير الذي حصل في مدينة طرابلس

 الحسيني يعلن موقفه من الانتخابات الخميس

 العلامة الحسيني: البحرين بالأمس والکويت اليوم...متى ستتوقف خلايا التخريب القادمة من طهران!؟

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 7

    • الأقسام الفرعية : 20

    • عدد المواضيع : 1209

    • التصفحات : 54774237

    • التاريخ : 23/11/2017 - 23:53

 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

Phone (LB) : 009611455702 || للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
P.O.BOX : 25-5092 GHOUBEIRY 1 - BEIRUT - LEBANON || ص.ب : 25-5092 الغبيري 1 - بيروت - لبنان