تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (9)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (8)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (198)
    • قسم الصور (3)
    • تحقيقات (5)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (252)
    • قسم الإعلانات (14)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (45)
    • قسم البيانات (295)
    • قسم النشاطات (70)
    • قسم الفيديو (35)
    • مؤتمرات (6)

إصدارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • كتب (42)
    • النشرة الشهرية (0)

فارسى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (45)

English

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • English (72)

France

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • France (69)

עברית

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • עברית (30)

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

 

 
  • القسم الرئيسي : تعاريف .

        • القسم الفرعي : مقالات .

              • الموضوع : مقال بقلم سماحة العلامة السيد محمد علي الحسيني: الوضع الراهن في لبنان وآفاق المستقبل. .

مقال بقلم سماحة العلامة السيد محمد علي الحسيني: الوضع الراهن في لبنان وآفاق المستقبل.

الوضع الراهن في لبنان وآفاق المستقبل

 

*السيد محمد علي الحسيني.

 

رغم انتهاء الانتخابات النيابية في لبنان وحسم الموقف لصالح کتلة 14 آذار، غير انه لايبدو هنالك في الأفق ما يوحي بأن الوضع قد بات يسير وفق السياق الاعتيادي وان الأمور ستعود الى خطها(الوطني اللبناني) بعيدا عن الظلال الداکنة للنفوذ الخارجي على المسارات السياسية، خصوصا وان هنالك حالة صمت وجمود غير عادي يلف الساحة اللبنانية بحيث تبدو معظم القوى والکتل السياسية اللبنانية على اختلاف مشاربها واتجاهاتها وکأنها في حالة إستراحة محارب والتأهب لجولة قادمة قد تکون ضروسا فيما لو اتخذت سياقات إقليمية مسارات لا تلائم دولا محددة.

ولئن تنفس العرب ومن بعدهم العالم الصعداء بفوز کتلة 14 آذار، فإن ذلك الفوز لم يکن حاسما بالشکل الذي يجعل مسألة تشکيل الحکومة أمرا محسوما ومفروغا منه، وحتى ان قبول الطرف الآخر بالهزيمة و إقراره بها، لم يکن من شأنه أيضا إدخال البهجة الکاملة الى قلوب المنتصرين وقد يکون سبب ذلك ثمة هاجس أو توجس ما من إحتمالات سعي مفاجئ لقلب الطاولة وإعادة ترتيب الاوضاع من جديد وبصورة تخدم مصالح غير لبنانية.

ان الساحة اللبنانية التي يريد البعض أن تکون حديقة خلفية لدولة اقليمية وان تصير أحيانا حلبة جاهزة لتصفية حسابات او عملية مقايضات سياسية ـ أمنية، ليست هنالك ثمة مؤشرات تدل على أن الشعب اللبناني بشکل عام، وقواه السياسية الملتزمة بخط وطني وقومي لن يسمحا إطلاقا بهکذا سيناريوهات وسوف تکون الصورة فيما لو سارت الامور بهذا المعنى، بغير الالوان القاتمة التي يحلم بها البعض بل وحتى انه من الوارد جدا ان تتمازج الالوان لتخرج أطيافا والوان جديدة قد تحدد للصورة أبعادا وزوايا مختلفة تمام الاختلاف عن الذي قصده ذلك البعض.

واننا نرى ان استقرار الوضع واستتبابه في لبنان، من شأنه أن يلقي بتداعياته وآثاره الايجابية على الامنين العربي والاقليمي سيما وان عدم إستقرار الاوضاع في لبنان خلال السنوات الماضية قد أثر وإلى حد بعيد على الأمن القومي العربي وهدد الاستقرار السياسي والامني للمنطقة أکثر من مرة، وعليه فإن العرب مدعوون لإعطاء المزيد من الاهمية للملف اللبناني وعدم ترکه في منتصف الطريق وان تکثيف الحضور العربي في لبنان وتأکيده عبر انعکاساته على مجمل الوضع العام في لبنان، هو امر ملح يخدم الصالحين اللبناني والعربي و يصب في نهاية الامر في صالح السلام والاستقرار العالميين.

اننا في المجلس الاسلامي العربي في لبنان، نؤکد على ضرورة أن يکون هنالك حضور عربي فعال ومستمر على الساحة اللبنانية وان يتجه الاهتمام العربي وفق سياق اعتبار الملف اللبناني قضية عربية ذات أولوية قصوى وعدم السماح بأن يکون هنالك حضور دولي آخر فعال ومؤثر في لبنان بمستوى الحضور العربي الذي نرى فيه أيضا الضمانة الافضل و الأسلم لمستقبل الشعب اللبناني.

 

 

*الامين العام للمجلس الاسلامي العربي في لبنان.

www.arabicmajlis.org

alsayedalhusseini@hotmail.com

 

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2009/07/09   ||   القرّاء : 47390



 

 


في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

البحث :


  

جديد الموقع :



 العلامة الحسيني يلتقي نائب رئيس الشؤون الدينية التركية أرقون واللقاء دار حول توحيد الموقف الإسلامي لمواجهة التحديات

 دیدار و گفتگوی علامه حسینی با ارگون نایب رئیس امور دینی ترکیه در مورد موضع واحد اسلامی در برابر چالشها

 العلامة الحسيني يكرم مراد علم دار في إسطنبول: مسلسل وادي الذئاب رسالة فنية في مواجهة الإرهاب ودور علم دار كشف بفنه الملتزم حقائق استهداف الأمة

 Master of moderation A documentary about the biography of Dr. Mohamad Ali El Husseini

 المجلس الإسلامي العربي يرحب بزيارة الراعي إلى السعودية الراعية الدائمة للبنان إرهاب ايراني في البحرين ردا على صفعة الحريري ... وولايتي يكشف أسلوب طهران في المقايضة

 مملکة الاعتدال والوسطية و التسامح تستقبل البطريرك الراعي

 فيديو ونص المقابلة السياسية المهمة عبر قناة اورينت مع أمين عام المجلس الإسلامي العربي سماحة العلامة د .السيد محمد علي الحسيني

 Sayed de la modération Un documentaire sur la biographie du Dr. Mohamed Ali El Husseini

 العلامة الحسيني يستنكر اغتيال المناضل الأحوازي الكبير أحمد مولى ابو ناهض : محاولة يائسة من المخابرات الإيرانية لتصفية قضية الأحواز العربية

 حزب الله ميليشيا مرتزقة جوالة تستهدف العرب وتقصف المملكة بصاروخ من اليمن

مواضيع متنوعة :



 العلامة الحسيني هنأ الحريري بتشكيل الحكومة :

 العلامة السيد محمد علي الحسيني :حرب النفط حتمية وکلفتها سقوط دمشق بيد إسرائيل

 نکبة 48 و قضية فلسطين

 اليوم /هجوم حزب الله على المملكة امتداد لدوره القتالي بالوكالة عن إيران العلامة الحسيني: الشيعة العرب لن يكونوا وسيلة تستخدمها إيران وأتباعها

 مضلل مخدوع لايمثل أمة المليار مسلم

 الحسيني: محمد الجيراني شيخ الإصلاح، ونرفض ما يقوم به هؤلاء المفسدون،و للأهالي نقول لهم كونوا يدا بيد مع السلطات للكشف عن جريمة الاختطاف

 باسم شيعة لبنان نطالبك بالإنسحاب من سوريا فلم يفت أوان التراجع العلامة الحسيني : فات الاوان يا سيد نصرالله لاعلان الانتصار فالهزيمة آتية لا محالة

 الصراعات الطائفية: «داعش» و«ولاية الفقيه»

 El Husseini: A propos des lois divines et les fils d'Israël

 מחמד עלי אלחסיני; דו-קיום ומחילה בחודש הצום (

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 7

    • الأقسام الفرعية : 20

    • عدد المواضيع : 1212

    • التصفحات : 57662363

    • التاريخ : 16/12/2017 - 22:45

 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

Phone (LB) : 009611455702 || للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
P.O.BOX : 25-5092 GHOUBEIRY 1 - BEIRUT - LEBANON || ص.ب : 25-5092 الغبيري 1 - بيروت - لبنان