تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (9)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (7)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (197)
    • قسم الصور (3)
    • تحقيقات (5)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (248)
    • قسم الإعلانات (14)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (45)
    • قسم البيانات (290)
    • قسم النشاطات (70)
    • قسم الفيديو (35)
    • مؤتمرات (6)

إصدارات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • كتب (40)
    • النشرة الشهرية (0)

فارسى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (44)

English

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • English (71)

France

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • France (68)

עברית

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • עברית (30)

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

 

 
  • القسم الرئيسي : تعاريف .

        • القسم الفرعي : مقالات .

              • الموضوع : بقلم العلامة الحسيني:تقريب بين المذاهب أم صب الزيت على النار .

بقلم العلامة الحسيني:تقريب بين المذاهب أم صب الزيت على النار

 

سماحة العلامة السيّد محمّد عليّ الحسينيّ- حفظه الله- المرجع الاسلامي لشيعة العرب

تقريب بين المذاهب أم صب الزيت على النار

 

*السيد محمد علي الحسيني.

 

ليس بالامکان أبدا التقليل من جهود علماء أجلاء وعظام نظير الامام محمد عبدە والشيخ محمود شلتوت وجمال الدين الافغاني وآخرين أمثالهم، بخصوص ماقدموه من عمل وجهود مثمرة وخلاقة في مجال الدعوة للوحدة الاسلامية ونبذ کل أشکال الفرقة والاختلاف والسعي للمزيد من التقرب بين المذاهب الاسلامية عموما والمذهبين السني والشيعي بوجه خاص، وقد ظل هذا النفس المخلص والجهد النبيل المبذول أساسا من أجل عزة الدين الاسلامي ورفعته، ماثلا ومستمرا ونابضا في قلب ووجدان کل المخلصين والخيرين من علماء ومفکري الامة الاسلامية من کافة المذاهب من دون أن تکون هنالك أية نوايا او أهداف طائفية ومذهبية ضيقة او أجندة سياسية وراء ذلك.

التقريب بين المذاهب، هو في مضمونه الاساسي نابع من عقيدة التوحيد التي بني على أساسها الدين الاسلامي وانه يستمد قوته واستمراريته وفق هذا الفهم الراسخ، وکل عمل مبني على نية خالصة ومخلصة من أجل رفعة وسٶدد دين التوحيد، فإنه لله عزّ وجلّ وان نتائجه النهائية ستظهر للأمة جمعاء حيث أن(ماينفع الناس يمکث في الارض) ومن أجل ذلك، فإن اسماء ذلك الرعيل المخلص الذي ألمحنا إليه في بداية مقالنا هذا، قد بقيت خالدة وحاضرة في الذاکرة والذهن الاسلامي وصارت کقبس ومنار يهتدي ويقتدي به الجميع، وهي أيضا قد صارت محفزا ودافعا للإلهام لکل الخيرين والمخلصين من أبناء الامة الاسلامية ممن يرومون إصلاح ذات البين او ردم الهوات والعمل الدٶوب من أجل المزيد من التقريب والتفاهم بين المذاهب.

ان الدعوة للتقريب بين المذاهب الاسلامية، ليست بمٶسسة رسمية تٶسس او تلغى من قبل الحکومة الفلانية، وان هکذا جهد مبذول أساسا في سبيل دين التوحيد، ليس بالامکان مطلقا حجزه او حشره ضمن أطر رسمية ضيقة بحيث ينصب او يعزل کل من يعمل في مجالاته بقرار من الحاکم الفلاني، وانما هو أساسا وکما أسلفنا جهد مبذول من أجل الله وفي سبيله وان الباري عزوجل هو من سيجزي ويثيب وليس غيره ومن هنا فإن قادة وزعماء الامة الاسلامية قد کانوا ولازالوا يکنون أسمى آيات التقدير والعرفان لکل عالم نبيل مخلص يبذل جهدا بهذا الاتجاه من دون أن يضعوا أية عقبات او حواجز بطريقه، لکن ماحدث و يحدث من جانب نظام ولاية الفقيه في إيران، هو أمر مخالف وبعيد کل البعد عن هذا السياق، ذلك أن من أبسط دعائم ورکائز التقريب بين المذاهب، هو نبذ التعصب والعنف والکراهية والترکيز على نقاط مفصلية فيها الکثير من الضبابية والغموض والاجدر عدم التعرض لها، لکن النظام الايراني، ومن خلال طرحه لنظرية ولاية الفقيه المبهمة والمرفوضة من جانب معظم العلماء المسلمين الاجلاء وجعله طاعة الولي الفقيه واجبة في عنق کل مسلم(ولاسيما وان نظرية ولاية الفقيه قد بنيت في الاساس على مبان مختصة بالمذهب الشيعي بشکل واضح)، قد وضع فاصلا وجدارا عازلا جديدا بين المذاهب، وان دعوته للتقرب بين المذاهب تصطدم بنواياه وأهدافه واجندته السياسية المتضاربة ببعضها والا فماذا يعني قيامه بتأسيس أحزاب ومنظمات سياسية"شيعية صفوية" ذات طابع عقائدي في بعض من البلدان العربية، وماذا يعني تأکيده على إحتضان کل معارض او مخالف او رافض من منطلق ديني او طائفي لأي نظام عربي ودعمه وتوجيهه وفق إملاءات معينة؟ .

اننا کمرجعية اسلامية للشيعة العرب، في الوقت الذي نبارك وندعم ونشيد بأي جهد مخلص من أجل توحيد الامة الاسلامية ورص صفوفها بوجه أعدائها الرئيسيين، فإننا نحذر من مکائد و دسائس نظام ولاية الفقيه الصفوي و ندعو إلى أخذ الحيطة و الحذر من کل الدعاوي التي تطلق من هناك بشأن التقريب بين المذاهب لأنها کلمة حق يراد بها باطل، إذ لو کان هذا النظام مؤمنا بالتقريب بين المذاهب لما کان يقوم بتلك المسرحيات السياسية الهزيلة أثناء اداء فريضة الحج وسعيه من أجل إستغلال تلك الشعيرة الاسلامية من أجل أهداف سياسية لاعلاقة لها بالاسلام، کما أن هذا النظام لو کان حقا يقر بالتقريب بين المذاهب و يعمل من أجله فعليه أن يستجيب لتلك الدعوة المخلصة التي أطلقت بخصوص هدم مزار قاتل الخليفة عمر ابن الخطاب والذي قد بني اساسا من منطلقات الجهل والتعصب المذهبي الصفوي الاعمى وليست له أية علاقة بالمذهب الشيعي.

*المرجع الإسلامي للشيعة العرب

.www.arabicmajlis.org

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2010/10/11   ||   القرّاء : 47649



 

 


في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

البحث :


  

جديد الموقع :



 المجلس الإسلامي العربي يحذر النظام السوري وحزب الله من تحويل لبنان إلى ساحة حرب إقليمية لخلط أوراق المنطقة

 إيران أساس المشکلة و ليس ترامب

 المجلس الإسلامي العربي 11 عاما من السير في الاتجاه الصحيح

 المجلس الإسلامي العربي : هجوم نصرالله على السعودية...تعبير عن مأزق إيراني وقلق من الاستراتيجية الأمريكية الجديدة

 العلامة الحسيني في ذكرى ١١ على تأسيس المجلس الاسلامي العربي يجدد عهده للشيعة العرب لن نتوانى ولن نتراخى في محاربة مشاريع مشبوهة تجرهم الى الفتنة

 كتاب: السنة والشيعة و الجامع المشترك. تاليف: د.السيد محمد علي الحسيني.

 المجلس الإسلامي العربي : إرهاب طهران وداعش يلتقيان على الفتنة الأجدى لحزب الله الانسحاب من سوريا لا التهديد بحروب جديدة

 المجلس الإسلامي العربي رحب بالدعوة إلى إنهاء النزاع مع إسرائيل: السعودية تعمل لمصلحة العرب العليا وتسعى لإخراجهم من الأزمات

 المجلس الإسلامي العربي هنأ بالسنة الهجرية الجديدة وحيا السعودية بيومها الوطني : نصرالله أثبت تبعيته لإيران بعدم استقبال مقتدى الصدر بسبب انفتاحه على محيطه العربي

 مقتطفات فيديو من برنامج (تصويب عاشوراء) للعلامة د.السيد محمد علي الحسيني

مواضيع متنوعة :



 هنأ سماحة الأمين العام للمجلس الإسلاميّ العربيّ العلامة السيّد محمّد علي الحسينيّ المسلمين عامةً والمسيحيين خاصة بمناسبة ميلاد النبيّ عيسى (ع) .

 سخنان علامه سيد محمد على حسینی در کنفرانس "بردباری جهانی" در پاریس

 العلامة الحسيني: المنبر الديني سلاح ذو حدين ويجب أن يتخذ قرار ديني وحكومي بوجوب الاطلاع على الخطب الدينية قبل إلقائها

  مقابلة مع سماحة العلامة السيد محمد علي الحسيني حاوره فيها ممثل التجمع الدولي للاعلام في الجنوب الاعلامي محمد درويش .

 Cleric EL Husseini meet the First Chancellor of Sheikh Al-Azhar

  حوار - سكاي نيوز عربية - في الشيعة العرب وإيران مع سماحة العلامة السيد محمد علي الحسيني الأمين العام للمجلس الإسلامي العربي في لبنان

 Sayed Mohamad Ali El husseini après sa rencontre avec le Patriarche Raï :

 لقاء الامين العام مع جلالة الملك عبد الله

 وحدة الصف و الکلمة العربية

 العلامة الحسيني الأمين العام للمجلس الإسلامي العربي بلبنان في حوار لـ الوطن: «حزب الله» يصدّر الإرهاب للبحرين والسعودية بدعم إيراني

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 7

    • الأقسام الفرعية : 20

    • عدد المواضيع : 1196

    • التصفحات : 51183293

    • التاريخ : 22/10/2017 - 18:35

 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

Phone (LB) : 009611455702 || للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
P.O.BOX : 25-5092 GHOUBEIRY 1 - BEIRUT - LEBANON || ص.ب : 25-5092 الغبيري 1 - بيروت - لبنان