• الموقع : المجلس الإسلامي العربي .
        • القسم الرئيسي : بيانات ونشاطات .
              • القسم الفرعي : خطب الجمعة .
                    • الموضوع : السيد محمد علي الحسيني عودوا إلى القرآن الكريم فهو لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه .

السيد محمد علي الحسيني عودوا إلى القرآن الكريم فهو لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه


أيها الاحبة: إن الله عزوجل أنزل القرآن الكريم هدى ورحمة، لنأخذ منه كل ما نحتاج إليه في حياتنا ونعمل وفقه متمسكين به كمصدر أساسي لنا، فهو قطعي الصدور لذا وجب علينا التمسك به ولا يجوز هجرانه، فندخل ضمن شكوى (وقال الرسول يا رب إن قومي اتخذوا هذا القرآن مهجورا ).
وفي زماننا هذا هجر المسلمون القرآن، لينتقلوا إلى الأحاديث، ثم هجروا الأحاديث لينتقلوا إلى أقوال الأئمة، ثم هجروا أقوال الأئمة، إلى أسلوب المقلدين، ثم هجروا أسلوب المفكرين وتزمتهم إلى الجهال وتخبطهم.
عودوا إلى القرآن الكريم فهو لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، ما إن تمسكتم به لن تضلوا أبدا، وإن تعرضوا عنه وقعتم في غياهب الجهل والضلال، فطوبى للمتمسكين بهديه العاملين بنهجه.
من قبسات اقوال السيد د محمد علي الحسيني


  • المصدر : http://www.arabicmajlis.com/subject.php?id=1923
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2018 / 05 / 26
  • تاريخ الطباعة : 2018 / 08 / 14